ماوس

إجمالي مرات مشاهدة الصفحة

الاثنين، 20 سبتمبر، 2010

حروف اسمها~~~




لم يعد هناك شئ لاقوله
بعد تلك الزهور التي رميتها في اخر لقاء

كنت ولا زلت احبك

حاولت بعدها ان ادفن كل مشاعري الجميله
ولكن هيهات
فقد ابت بل واصرت على بقائها بين اضلعي

متربعه على عرش قلبي

وهي تهمس لي بعتب اهان عليك رمي الذكريات!!
اجابت عيناي
ولكن صورة الازهار المتساقطه مازالت عالقه!!

فهتف قلبي بخوف

سيعود سيعود ويجمعها من اجل عينيك
وسيمحو الصوره بشوقه لهمساتك
ابتسمت حزينه ومتمنيه ان يأتي ذلك اليوم
لاقول لها بوله سيعود

" نــــبـ غـــلا ك ــضــه"








ا حبكِ


عندما احببتكِ تغيرت لدي مفاهيم الاشياء
واصبحت ادون حروفي بحروف الحب
واحفظ همساتكِ في قلبي
واكتب حروف اسمكِ في كل مكان


احبكِ

زهوري اصبحت يانعة من ندى حبكِ
لا ادري سر هذا السحر !!

ايتها الساحرة ,,,,,
استطعتِ ان تستلهمي مشاعري
واطلقتِ شذي بخوركِ في عالمي
لا ادري كيف مشيت مغمض العينين خلفكِ
ولم افيق من الحلم وما زلت فيه

اشعر بأنفاسكِ !
حضنكِ الدافي سرير هوي يتسلل في وهج غرامي
ايها السااااحرة
همسه لك وحدكِ

ا
ح

ب
ك

१५/५/२००९

لقاء بين السحاب~~~




::إلى الذي كان بيني وبينه لقاء .. ::


هنا كان لابد أن نلتقي
كنا نغرق سوياً
كنا نغوص شوقاً
نتواعد ونخطط لهذا اللقاء
وكأنه الأمنية الأولى
وكأنه قبلة وعد من أمانينا
وكأنه أول حرف من أمانيّ
شاء القدر ألا ألتقيه
ألا أعانقه إلا بالحلم
في هذا المكان
حيث الشاطئ والنورس
حيث واحات الجمال
والبحر الغارق بالهيام
كل شيء حولي كان يسأل عنك
يـغرق المكان في فيـضانات من الأسئلة ..
مَن شرد أركانه مَن قلـّص مساحته .. ؟
لـماذا قُتـلت زواياه ؟
كيف اعـتُقلت حدوده ؟
وحدها الـعتمة قابعة في قلبي
غريقة المكان دونك يا حبيبي

وأسأل؟

لماذا لم تمنحنا الدنيا هذا اللقاء؟
لماذا نكون عشاقاً وأغراباً؟
لو كان اللقاء بيدي
لمنحت الوقت بعضا من عمري
ولـ ـجئت بكل عمري
للحظة تجمعنا معاً

:

ماذا لو كانت اللحظات مدائن حب
تحتويني في لحظة ذكر ؟!!..
لحظة نذكرها عمرا
كم من مرارة في المكان
كم من مرارة وأنا وحدي
كأن الألم يغرس صدري

كم من الأمنيات المستحيلة ستغرسني
على ذاكرة حبي المنسي

لو يـجهش القـلب بالبـكاء خشوعا
لاغتَسَل هذا المكـان الحزين به

:

يا حبيبي
أحبك قدر هذا البحر
قدر عشق النوارس لسماء
أحبك وأعرف أن حبنا مٌحال
ماذا لو يأتي الصبح مضـ ـمّخاً بعبيرك؟
ماذا لو كنت بين يديك وأمام عينيك؟

وأسألكَ؟

كم من أُمنياتنا البيضاء ستصافحنا بالراحة؟
متى سنستريح من هذا الحب الذي زلزلنا؟
ولماذا نحلم بلقاء يجمعنا ونعلم أن كل أحلامنا مُحال؟!!..

:

مخضـبة ساعات نهارٍ طويل بـتواصل الانتظار قد ننسى أن
العمر يمضي يا حبيبي ورغم كل هذا الحب على أرض
الغياب لا نتمنى من الزمن سوى لحظة تجمعنا معاً


بيننا اليوم ميعاد
فاعذرني يا حبيبي
شاء القدر ألا أُلبي نداك
شاء القدر أن أكون وحدي
وتكون وحدك رغم قُرب المكان

كلما أدركنا اللقاء بيننا
اشتعلت الأحزان ممتدة من صدره إلى صدري
وأحلام مُحالة مرتدة من صدري إلى صدره ..
هل يمكن أن تمر بقلبي دون اشتعال ؟....

وكل هذا الـمدى انتظار ..
هنا تركت لك رسالتي
فتعال لهذا المكان يوماً لتقرأها

وتتنفسـ ـني ..
:

:
كنت أتمنى هذا اللقاء
فماذا كان يا تُرى؟
هرعنا إلى بعضنا البعض
وتعانقنا دون أن ندري بأنفسنا
وقتها ستلمس يدي يديك
وسيغني الشوق بعيني وعينيك
لتخلقني من جديد بـين ذراعيك..
لتزرعني سو سنة من ينابيع عطرك
غواية أن تكون قرب روحك
فكلما اشتاق قلبي لضمه بين ذراعيك
كلما تذكرت عمري المُحال بك

وأتت الريح تصفر في الأنفاس
أرددك بأعلى صوتي...
لأنك أبيات قصيدي
أنت أوتار صوتي حين أُغنَيك
بِنبض حرفي سأرويك
كل الأشياء لا قيمة لها دون حضورك
لا تسألني أيها البحر عن ثورة قلبي

فهي
:
إلى الذي كان بيني وبينه لقاء

::انتصار نادر::





لــقــاء لـيته كـان لـلآبـد


كـان اللـقـاء

عنـد حـافة حـلم جمـيل

سـاحة مـن حـب

هـبطـت مـن الأفـق الـبعـيد

وأجـنحتـها الـملائكـية الـبيضاء

تـرفـرف وتـنثر غـبار كـحلـها

لـتأخـذهـا الـنسمـات الـحالمـة عـطراً لـها

عـندمـا قـدمـت كـان ظـلـها الـممـتد

عـبر الـساحـة يـعـانـق في مسـيرة

تـلك الـزهـرات الـمتـناثرة

عـلى طـول الـطـريق

تـقدمـت نـحوى

بـخـطى يـكللـها عـقود الـفـرح

وبـدت مـلامحـها مـشرقة

كـنور الشـمس بابـتسامة جـميلة

انستنـى كـل شـي !

ومـحت مـن ذاكـرتي كـل مـامـضى مـن حـزن

اتـكأت أنـا علـى جـذع شـجـرة مـثمـرة

فـتساقـطت أوراق حـالمة

وفـى كـل ورقـة كـان مـكتـوب

عليـها " احــبكِ "

لا ادري هـل هـي صـدفة ؟

ام ضـرب مـن خـيال

حـاولت أن أفـتش حـولي عـن أجـمل
زهــرة

لأهـديها لـها

وكـانت كـل زهــرة كـتباع لشـمس

تـتوجه نـحـوها

فـأدركت حـينـها أنـها كـانت

أجــمل زهـــرة ؟

مـا أجـمـله مـن لـقاء

عــيناها

اى ربــيع قـد حــل فـي عـمـري


اقـتربـت مـنى

أبـدا لـم أتـخـيل ان الـمسافـات تـطـويـها لـحظـات الـشجـن

حـاولـت ان أمــد الـخطـى نــحوهــا

عــبثاً تـجمـدت أقــدامـى !

اقــتربـت مـنى !

لـم تـكن يـومـاً بـهـذا الــقـرب !!

مــدت يـدهـا نـحـوى

بـكـف ابـيـض

كـانت يـدها كـخـيال راهـبة تــبتهل

فـشعـرت حـينـها بـجسـر مـن خـيال

يـمـتـد فـي الأثــير نـــحوى

ويـخـترق كـياني

عــابر كـل الـحواجـز!!

لـم يـطل الـوقـت حـتى أدركـت أنـها سـاعة الـرحــيل

وتـباعـدت عـنى

كـانت الأرض تـتباعـد

وســمعـت صــدى كــلماتـها ...

لــيته كــان لــقاء لــلآبد ؟

20/4/2007
عمرناصر بن سالم~~~

احمق انا ...~~~



 


خسرتها من بين أصابع يدي ~~~

خسرتها من بين يدي
خسرتها ربما للآبد ؟
أصبح موحش
من دونها قصري
لا أحد هنا غيري
اجمع فى ليلي
شتات عمرى

أتذكر تفاصيل ما مضى !
من ذالك العصر الذهبي
كانت معي .... معي...!!!
كتمثال روماني
صقلتة يدي
بإبداع أزلي

وقُبلة ألحياة لها
كانت من فمى

هنا كنا ,,,,
وهنا ,,,

مازال شالها المخملي
لم تعد تلك الشفاه لي
لم تعد تلك الآحداق لي

أحمق انا ,,,حقير ,,,

خسرتها
من بين أصابع يدي ؟

10/2/2006م
عمرناصربن سالم~~~




نعـــــم ,,
عنك رحلت .. يا من كنت من الأحباء
فكرامتي لا ترتضى غرور مثلك من الأمراء

أما آن لك أن تعي
أن البنفسج ليست كمن هويتهن من أشباه النساء
تزهد بالقصور و غلاء المهور و عظيم فعلك بلاشياء

قلبها بكبريائه يرتقي أعلى هامات السماء
أبدا ً.. بفراقك لم تُراقص معزوفة البكاء
وحدك من تكفن وشاح وعباءة العزاء

,,,*,,,

لا تسل عني .. ولن عنك سأسل ..
فهكذا .. كتب لك و شاء القـــــدر ..
أن تبقى وحدك قريبٌ من دار القمر ..
عاشقا ً يبكي نفسه وعناده في قــهر ..

,,,*,,,

أرهقتني ..
أرهقتني .. يا رجلا ً يتعبق بشذا الأسرار
لكل يوم ٍ .. تباغتني بقصة ٍ و مســـــــار
تُعايش شبحا ً و تخالني بحبك أحتـــــــار

رويدك يا فتى ..
أنا للوضوح .. وقلبك دار ٌمخيفٌ بلا أنوار
شاحب ٌ كالموت كئيب ٌ كمتحف ٍ منهـــــار

سقط بيدي قناع السحر عن البدر
و أيقنت أن بداخلك بقايا بل أشلاء إنسان

لا ..
يامن تسطر الصمود وحقيقتك هشة ٌ كالفخار

ليست البنفسج ..
من تعاود المرور بغرور مالك وصاحب الدار
فهنأ بجموع ٍ تتسابق لقلبٍ خلف ستاره دمـــار
و أحزن لنهاية ٍ كفراشٍ مصيره الحرق بالنـار

,,,*,,,

ولا تنسى ..
أنني أنثى .. تحيا بعز و شموخ الأحرار
الأطماع شتى و لكنني أبدا لمثلك لن أنهار


لكم شموخ الأعزاء ...


,,,زهرة البنفسج,

26 /12/2005م

استراحة ~~~


دعني أستريح على صدرك

دعـني أنـسى كـل هـذا الكون ....
دعـني أشعـر بـأني خُـلقت مـن جديد
سـأتنهّد عـشقاً بـك ....
سـأسري تـوقا إلـى روحـك السحـرية..
وسأراقب يـديك وهـي تضيـع في بـراح كـفـوفي
سأسـير سـواكنك الأبيـة لأسـكنك عـمرا ....
وأحـتل مـكاني بقـلبك ...
سأقـترب مـن أنفـاسك...
مـن نـظـراتـك ....
ستـسري بـك رعـشـة....
تأخـذك روعة من أعـلى رأسـك...
وتنتـهي بأخمـص قــدميك..

سـتتـوه بعـطـري ....
وستعلـم أن حـواء خُلقـت لتأسـر قلب آدم
سـأغـرقك بـقـبلاتـي......
فـأنا بـيـن شـفـتيـك ابتـسـامة....
تـتـوه بسـحرها وبشـذا عـطرها تذوب
سـأهمــس لــروحـك...
" أحـبـك .. "
فتـنـتفـض مـن رقّـة شـفـتاي ....
وهـي تعـترف لك انتـماء....
عطـرك عـالـق فـي ثـيابي....
يتهـدّل بيـن ضفـائر شَـعـري ....
يـساور عـنـقي وكـل جـوارحي
أتـي عـطرك يتـعلـق بي ....
لأعـيـد تـعبئـة قـواريره مـن عـبـقي..

سأسـتريح عـلى صـدرك ....
لكـن أحـذر مـن نـظـراتي ....
سـتـذوّبك بـنـار الـشــوق لـو نـظرت إلـيّ..
فـأنا وحـدي الأنـثـى الـمالكـة ! ....
كـل صـكـوك الـمـلكية فـيـك..
أنـا وحـدي ابـتـسـامـتـك وعـطـرك
أنـفـاسك وشـعـرك ....
إحسـاسـك وعـشقـك ....
وأنت لـي وطـن

أرى بعـيـنـيـك دفء الأوطـان
فيـهمـا أتـوه عـمـراً ....
وحـين تـحتويني يـديـك ....
وتـحـتضنـني بـصـدرك ....
أفـقـد وعـي لأذهـب مـعـك ....
لعـالم يـمـلئـه الأمـان ....

تـضـيـع مـني كـل الكـلمـات عـنك وفـيك..
لأنـك وحـدك ....
أسـطورة عـشقي الأبـديـة.. ....
أيـا رجـل يـقلب مـوازيني..
أيـا أجـمل مـا مـر بـعمـري....
أيا من قـارب شـوق سنـيـني ....
سـأسـتريح عـلى صـدرك ....
ولا تسـألـني كـم مـن الـوقت !..
لا تـنظـر إلـى سـاعة يـدك الـماسية..
اجـعل كـل أوقـاتـك لي وحـدي ....

سـنـشـرب السـهـر..
ونـخـب ليـلتـنـا كــؤوس مـن نجمـات مـضـيئة..
ونـذوب مـع الـشـوق الـدفـيـن.. ....
مـواويلً لأحـلى أمـسية قـمرية.. ....
معـك أرى الـدنيا ورديـة ....
آه كـم أعشـق اللـون الـوردي !..
وكـم تـعشق أن تـرى فيّ كـل الأشيـاء الـوردية..
عــلى خــدي.......
عــلى شـفـتي.. ....
حـتى أحـلامي بعـينـيـك ....

خـذني بـعينيـك
خـذني يا مـن اخـترقت جـلدي بعـذب أنـفاسـك..
يا مـن تـربعـت عـلى عـرش القـلب
أحـبـك بعـمق الإحـساس....
وأعـلـم أن الـوجـود دونــك مـوت..
كمـا الـورد صبـحاً جـافـاه الـنـدى
عـلى غــير عـادة فـذـوى وتشـقـق..

يا رجـل يـشبه كـل العـصور ....
يا أسطـورة مـن أربـع فصـول....
لك مـن كـل فـصل سـر ....
ولك فـي أعماقـي سحـر ....
وآآآه مـنـك ....
سـلبت مني أجـمل الـمعاني لتـكون ملكـك
لا أدري مـا ا لـذي حّـل بـها ..
وكأن مـس ّ مـن الجـنـون تـلبس روحهـا الـغـرّاء ..!
هـذا هـو الـسـر...
أنـك سـلبت منـي روحـي!...
أتــرى...
حـتى الـروح أصبحـت ملكـك ....
وكـأن روحـي منـك ....
آمـنت أننـي خُلـقت من ضـلعك ....
وإذ بـك تـجوب فـي شـرياني حيـاة
وفي قـلبي نبـضا

عنـدما ارتـقـي صـهـوة جـنـوني ..
خـذني بـقـوة في حـضـنك ..
أستنـشق عـطر حنانـك ....
وأسـألك يا حـبيبي ....
أأنـت مـن يصنـع الـعطر؟ ..
أم أن العـطر يسـتمد منـك عـناصره
فيـزيدني ويـزداد طـيبا!!
ملكة أنا بـك سيـدي .. ..
متـوجة أنا في احـتوائك لي ..
غرسـة أنا تـحت عـرشك ..
أنت أهـازيج أشـواقي , وخفـق فـؤادي..
وحـدك بوصـلة أسفـاري ....
وقبـلة أفـكاري..
ذكـراك أصبـحت وهـج أحـرفي ووزن أشعـاري..
عشقـك وطـني اللا محـدود..
صـدرك تحـليقي فـي فضـاءاتك بـلا قيود..
اسمـك هـويتي وأغلـى ما أملك فـي الوجود..

حبيبـي أحـب فـيك الضـعف ....
وأنفاسـك اللاهـبة حـين تـحن لجـيدي.. ....
فيـذوب جـسدك وجـداً..
وأهـرب مـن بين يـديـك...
تشـتاق لهـمس شفـتاي
وتقـترب مـني ولهـاً ....
فـأقيّـد جمـوحك بكـفي ..
وآسـرك بكبـح جنـونك..
ولكـن فـي النهـاية ....دعني أسـتريح عـلى صـدرك


~~انتصار نادر~~

 الثلاثاء 31 يناير2006





استراحة محارب~~~

مرري بشفتيكِ على صدري ؟
فما مر عليها حتى الآن سوى
حدالسيوف

وأنين الألم

ضعي شناشيل القبل على كتفي


لاتباها بها أمام الأمم
كم أنتي رائعة ...

سيدتي 


كم هي شهية حدائقكِ

كجنة رعاها الله بفيض النعم


يا امرأة عذبة ...

نقية ...

تتراقص لها الكلمات

ويركع لهاالقلم!

لا ساعة في معصمي
لا مواقيت

سوى دقات قلبي
تعزف علي أضلعي
نغم

يا امرأة تشبه التاريخ
فما نكس في معاركها

علم

قنينة عطر ملائكي ..
وزهرة سلكت شراييني

يا أنتِ...
يا رمز الخلود

تتكسر المعاني في شفتي
وتبقي رمز السلام

مرري شفتيكِ على صدري
وسدلي علي هذا الليل
ستار من أحلام

يا رمز الطهارة...
كيف أحتويكِ .... كيف ؟
كل شي فيكِ يقول لي

نعم

نعم

نعم

3/4/2006م

عمرناصربن سالم~~~

اميرة من بابل ~~~

-صمت ٌ صارخ))--- سارة سامر


تنـفـَّـسَني وارتوي بانهماري علي واحاته؛؛

زهرةً بميولٍِ انسيه

َهرَع الي مرافئي السارحه بالجمال..

خلعَ روحي من جسدي ؛؛ارتداها

كفكفَ دموع سنيني؛؛

لاجلك يا الف اشراقة حب ؛تلتهبُ الشمس ..

بكَ ينتشرُ مرتعَ غرامي الزاخر؛
اليك ..خذني اليك

لازلت ابحث في وديانِ المسرات؛؛

مكتبة امل؛؛ دواوين غزلِ ٍ مولعه بتتيم

ايها القابع في اعماق الذاكره..
عيناك اية عشقي الطاهره..
برعمُ أبتسامتي المتفتحه؛ منك تستجدي ديمومتها.

اقتحمتَ مدينة نوري بأحتيال .. كي تصبح سلسبيلاً ؛؛ اوخرير ماء
اصَّلي لعنصر الهام ٍمنبثق من جبينك ؛؛فيسرع وحيٌ بنحت خطوط مشاعري
انني اغرقُ بفيضان الشوق
هل من منجد..

عهدتك تترنح بأوردتي ؛
هل من منقذ
نزيف الصبر يسألك المرهم
وهذيان الجسد يتمتم الوصال

هل من مسعف


هلا قطفتني من مقبرة احزاني وزرعتني في صوتك
لؤلؤه وفاء ؛ عقيقةً حمراء..احملني اليك
مرسومةٌ انا...
بسحابةٍ مطريه؛ بلوحاتك الازليه
اغرزني بساحات ٍخصبت بعشب اللقاء
علنا نختلط انا وضمير الولة
حلمي هو:

احتكارٌ؛اختباءٌ ثم فناء؛؛


في صندوقٍ بلوري يدعي صدرك العابق بالحنان
نوارسك تفترش أحضان بحري
تجول الروئا لتلون اطياف ناصعه
ااااه حين يتمسمر بغلياني.. اسمك

ارتجاج ُحرف؛؛ خفقان قلمٍ كمصرع
يكبلهما الصمت ؛؛يعتريهما الذهول
مقرونةٌ بشفتاي حروفك الاربع ..

أتسمع ترنم السكوت المحفور في ألـَمي؟
تهامس خلايا الوئام
حديث رعشتي المبهوره بهامتك
سيمفونية ولهي في هالات شفقي
اقترب بعد؛التصق بعد
اتستنشق عطر جدائلي الممتزجه بثورية عشق ٍ متدفق
وجداول منتشيه بزغاريد نبضي
ينشدني العناد بتمرده
تصرخ بي حجم مساحاتٍ مفرطه بالجنون



أحبك


احبك


احبك


اسكنتك اهداب نجواي
فبنيت لي قصور موج الحنين في بحر المهي
من يغفر لها؟
رشقات الفراق ترتكب الذنب عند صومعة العاشقيين
شوقٌ يحتظر؛؛ ليبداً حيث النهايه وينتهي حيث البدايه
يدورٌ ويدور بازقة اللاحدود .. كل لحظه يتكاثر في ثغر عطشي مره والف مره

لا يتعب لايكل اويمل
عشقك استثنائيٌ؛ فذ؛؛

مختلفاً لابعد نقاط الاختلاف
يركض بي خلف هالات الذكري ؛ منثورة ٌ في طيفك ليل نهار
لهناك سأرحل..

حيث ألتقي بك حين تــُسـْكبُ في روافدي ؛؛تسبح بلاوعي ووعي
احبك بصمتٍ صارخ ..

بعقلٍ يشربه الهذيان..

صوفي الاخلاص انت؛؛

انشأت جنان الروح ؛احدثت حريقاً بنرجسيتي
احبك حد الوجع ؛تحبني حد الأدما
أحبك حد التطرف ؛تحبني حد السـُكـْر
هيا تغلغل بي بعد؛؛


مسامات كينونتي فتحت حتي اخر باب
اقبض بيديك علي عنقِ افكاري

رباااه أي سحرٌ هذا يطغي علي ..يتغلغل بي
يجعل بعض بعضي معلقٌ بأجنحة خيال
يدمج كل كلي بكينونة وجودك
ونسيج امال يطرز زخارف دربي
كم وكم تمتعني تبعثرني؛ زركشة صباحات عمري؛ بك
اساور مرصعه بالنجوم؛؛
البسها.. تلبسني؛ كأني معصمها القدري
ورق اخضر؛؛

يداعب شلالات الدمع برفق

تتبلل شوارع الذهن.. زاهيتاًبطرقات فكر الورد
زنبقاً نرجساً محمدياً ياسميناً واقحوانا

---((سارة سامر




أحبكِ
ومضى قدماً ....
تغدو الساحات بعدكِ
عتبات مقدسة
ضمي
حروفي
كلماتي
أوراقي
لتصبح رسائل حب مخلدة

أحبكِ
هاهي أشواقي في هواكِ
أرواح ود مجندة
لقانا هناك ....
عند ملتقى دجلة والفرات....
ينساب النهرين عطشى
مثلى ؟
متى تأتين لتروى شفاهنا
الظامئة

أحبكِ
أيتها الزهرة الشامخة
وبني في خيالي ...
مآذن كمآذن سامراء
من نسيج حبكِ
مشيدة
احبك..
رغم وجع التاريخ
شيتُ من الهام حبكِ
حدائق معلقة ؟

22/7/2006م
عمرناصرالحميري

مهرج حزين ~~~



ألمهرج وذاك الرصيف ~~~

احبكِ
وعلى يدكِ ألان
أيتها الزهرة الحالمة ؟
أعلن توبتي
احرق تاريخي المزيف
اشطب نفاقي السخيف
كم كنت مهرج ساذج
وأنا اصنع من كرات الثلج قلوب باردة
وادعها تذوب فى ليالى الصيف ؟
كم كنت احمق ؟
وأنا أخطو على تلك الحبال
واقع ارضً
ليضحك الجميع
وأتألم أنا ؟
ويذهب الجميع
بعد إنتها هذا الآستعراض السخيف
وابقي وحيداً افترش ذاك الرصيف ؟

سئمت من هذة الآزياء الملونة
وهذه ألرسمه الصفراء
المصطنعة الضاحكة حول فمي
أريد استعادة لون جسدي القمحي
أريد الهروب من هذا البرج العاجي
وهذا الدور الهمجي
أريد استعادة
صوتي
لغتي
صلاتي

آآآآه
كم أنا مشتاق
لسجدة فى محراب حبكِ الأبدي

11/6/2006م

عمرناصربن سالم~~~



برغم من صوته الحزين
ودمعه حائرة في محجر العين
ارتدى قناع المهرج
الضاحك
الباكي

ترونه بأبتسامة عريضة لا تفارق ملامح وجهه
انه خادع للانظار
يعتقد البشر انه من اسعد الناس
وللاسف انه أتعسهم

انه سارح في عالم الهموم
والطعون
والإنكسار
والكذب
والخداع
والسخرية


هل أكمل لا حاجه لان كل واحد منك ..

انت ؟
انتي ؟
لقد رايتم بأعينكم هذا العالم الموحش المتوحش
فلا تلمون هذا المهرج حين تقع عينيكم عليه
ولمحتم في عينيه برق الدموع وصوته المبحوح
وايضا .......

لا تستغربوا من أبتسامته ومزحه
فانه يسمونه ( غريب الأطوار )
انه يقاوم كل مايعكر له نفسه بأبتسامته الباكيه

انه يخدعهم بأبتسامته والدموع في وسط العين
ليشتت من حوله ليسعوا إلى فهمه
لكن لا يفهمه احد


انه الغريب في زحمة البشر
لا يفهمه احد يزرعالابتسامه في وجهه الغير ويخفف الحزن عنهم
إما هو يحاول نسيان حزنه بالفرح معهم رغم مافيه
ويبقى (غريب الاطوال كما يقووولون )
ومع هذا يبتسم
فبتسموووا

((قطرات الرمال___

رسالة اخيرة~~~




رسالتي الآخيرة لهااااا~~~

لماذا الخيانة ؟
وأنا الذي جعلتكِ سيدة هذا القلم
بكل حروفي وأسطري
بكل أهاتي وادمعي
وتتحدثين إليهم !
إلى من جعلوا دموعي يوماً تقطر شرراً ودم
بنفس الكلمات
بنفس الهمسات
بنفس الآهات
فلا أدرى هل كانت تلك الكلمات لي أم كانت لهم ؟
لماذا الخيانة
لماذا الخيانة
لماذا الخيانة
تتقبلين ورودهم وقبلاتهم
كم عذبتني تلك الكلمات كم
هم ذئاب ما أحقر غدرهم
كم حذرتكِ منهم كم
لا تسحركِ مجالسهم
كلها مجالس سكار وسم
لا يخدعوكِ من أول لعبة معهم ؟
سوف يقولن لكِ كلهم
ربحتي
ربحتي
ربحتي
لجر شفتيكِ لوكر الوهم
تلك الشفاه كم
قد قالت لي في الغرام نعم
الجوكر أنتي في أوراق العابهم
بكل وقاحه
بكل إنعدام القيم
السماء الليلة
أمطار
ورعد
وغيم
عودي حالاً قبل الندم ؟

1/8/2005م
عمرناصربن سالم~~~







برسالته ِ الأخيرة ..!!

توجني ..
طفلــة ٌ حمقــــاء ,,

أسقطني ..
من حُضــن ِالسمـــاء ,,

سَلبني ..
حــق َ الرد ِ و رفض ِالقضــاء ..!!

~*~

كيف َ تنعتنـــي ..؟؟
بالحمـــق ٍ و عمــق ِ الغبــــــاء ...

و أنت َ من جعلني
ملكة ً على رؤوس ِ كـُـل ِالنســــاء ..

~*~

أنا ..
حياتك َ الأزلية ..
و
أجمل َ تحفكَ البابلية ..
و
عُطــر زهوركَ المخملية ,,
~*~

أنسيت ..!!

كيف الحب ُ في أضلعي يتمايل ُ
بلمسات ٍ تخفي غايات ٍ جنونية ؟؟

أم أنكَ ..
تخال ُ حروفي باتت لا تتقن ُ
تصوير لهفة الأشواق الثورية ...؟؟؟

أم ....!!

أم .............!!!

أيعقل ُ ..!!

أن يُرسمَ هدوئي في قالب الغباء !!

و تــُروى كل ورودي بقطرات ٍ حمقاء !!

كيف ... ؟؟

و أنا بك َ ...

أختــم ُ لوحات أشعاري
و
أ ُغـــرق ُ بلون شِفاهك َكل أقلامي
و
أ ُعطـــر بحريق أنفاسكَ كل نهاياتي ..


كيف أنساك ..!!

كيف يحملني جواد ٌ بعيدا ً عنك !!
و
جذور قلبي دائما ً تشدني إليك ,,

~*~

يا .. ولعي الغاضب
يا .. حبي و جرحي الغائب

}{ أحبك }{


}{ أحـــبــــــــــــــك }{


فأجمع بدفء جوانحك حُطام شبابي ..

و
أحتضن بسعة قلبك منابعَ أدمعي ..

و

دائما ً

لا تنسى ...

}{ احـ ـتـ ـضـ ــــانـ ـي ... }{



~*~ زهرة البنفسج ~*~